أرشيفات الوسوم: النعمانية

مدينة عراقية تقع على ضفة نهر دجلة في محافظة واسط جنوب شرق بغداد. يعتقد ان ملك اللخميين النعمان بن المنذر الملقب بأبي قابوس قد بناها. يوجد بها قبر الشاعر المتنبى. وهي مدينة تكثر بها بساتين النخيل والفواكه، وكذلك منطقة صبد الطيور البريه وتوجد بها آثار مدينة المناذرة موقعها للطرق البرية تربط محافظات الجنوب البصرة والناصرية والعمارة مع محافظات الوسط مثل الديوانية ونجف وكربلاء سكانها قبائل عربية تمتهن الزراعة والرعى وصيد السمك وهي من المدن الجميلة الواقعة على نهر دجلة مدن جنوب بغداد

صور انفجارات النعمانية اليوم 9-4-2014

الشهيد عدنان بشير فرهود
الشهيد عدنان بشير فرهود

الشهيد البطل عدنان بشير فرهود الباوي الذي استشهد بانفجار احدى السيارات المفخخة التي  ضربت مدينة النعمانية صباح اليوم 

صور لأماكن الانفجارات

 

 

النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية
النعمانية

قبول نحو 118 الف طالب في المعاهد والجامعات للعام الدراسي 2013-2014

السومرية نيوز/ بغداد
اعلنت وزارة التعليم العالي، الاثنين، عن قبولها ما يقارب من 118 الف طالب في المعاهد والجامعات العراقية للعام الدراسي الحالي، فيما حددت عشرة ايام كمدة لتسجيل الطلبة ومثلها للاعتراض.

وقال مدير عام دائرة الدراسات والتخطيط والمتابعة سهيل نجم في حديث لـ”السومرية نيوز”، إن “الوزارة انجزت عملية قبول الطلبة من خريجي الدراسة الاعدادية بفرعيها العلمي والادبي في الجامعات والمعاهد للعام الدراسي 2013/2014″، مبينا أن “اجمالي المقبولين من خريجي الدراسة الاعدادية بلغ 117965 طالبا وطالبة”.

وأضاف نجم أن “عدد المقبولين في الجامعات العراقية بلغ 95486 طالبا وطالبة وبنسبة 81% توزعوا ما بين كليات علمية وانسانية، فيما تم قبول 22479 في المعاهد وبنسبة 19%”، مشيرا الى ان ” 3977 طالبا وطالبة تم قبولهم في المجموعة الطبية توزعوا بواقع 2208في كليات الطب، و801 طالب في كليات طب الاسنان، و918 طالبا وطالبة في كليات الصيدلة، مشيرا الى أنه تم قبول 8402 في كليات الهندسة، و7450 في كليات العلوم”.

ولفت نجم الى أن “الوزارة قد حددت 10 ايام كمدة لتسجيل الطلبة الذين ظهر قبولهم في الجامعات او المعاهد ضمن خطة القبول المركزي، فضلا عن تحديد 10 ايام كمدة للاعتراض على نتيجة القبول، شريطة ان يقوم الطالب او الطالبة بالتسجيل في الكلية او المعهد المقبول فيه”، موضحا أن “عدد الطلبة المقبولين ضمن قناة القبول المباشر بلغ 2852 طالبا وطالبة”.

وكانت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، قد اعلنت في وقت سابق عن استحداث 19 كلية و36 قسما و14 فرعا في جامعات المستنصرية بغداد والنهرين والتكنولوجية والموصل والبصرة وبابل وواسط والمثنى وذي قار وتكريت والكوفة وكركوك والقادسية وميسان والقاسم الخضراء وسامراء، فضلا عن هيئة التعليم التقني للعام الدراسي 2013-2014.

 

Search Bigger

النعمانية

النعمانية، مدينة عراقية تقع على ضفة نهر دجلة في محافظة واسط جنوب شرق بغداد. يعتقد ان ملك اللخميين النعمان بن المنذر الملقب بأبي قابوس قد بناها.
يوجد بها قبر الشاعر المتنبى. وهي مدينة تكثر بها بساتين النخيل والفواكه، وكذلك منطقة صبد الطيور البريه والغزال البري وتوجد بها آثار مدينة المناذرة موقعها للطرق البرية تربط محافظات الجنوب البصرة والناصرية والعمارة مع امحافظات الوسط مثل الديوانية ونجف وكربلاء سكانها قبائل عربية تمتهن الزراعة والرعى وصيد السمك وهي من المدن الجميلة الواقعة على نهر دجلة

دورة الخياطة للارامل والايتام والمتعففات في منتدى شباب النعمانية

دورة الخياطة للارامل والايتام والمتعففات في منتدى شباب النعمانية والتي تلقي محاضراتها العملية والنظرية السيد سلوى صبر عباس مدربة الخياطة في المنتدى

دورة الخط والزخرفة التي اقامها منتدى شباب النعمانية للفترة من 20 – 23 / 2 /2013

دورة الخط والزخرفة التي اقامها منتدى شباب النعمانية للفترة من 20 – 23 / 2 /2013 وعلى قاعة المنتدى والتي جاءت ضمن خطة وزارة الشباب والرياضة لشهر شباط 2013 وفي الختام قدم السيد عدنان ستار طه مدير المنتدى عدنان ستار طه الجنابي الهدايا والشهادات على المشاركين والمتميزين وهدية المحاضر المبدع الاستاذ مازن رشيد علي وحيد الدفاعي

متابعة قراءة دورة الخط والزخرفة التي اقامها منتدى شباب النعمانية للفترة من 20 – 23 / 2 /2013

سدة الكوت

سد الكوت هو سد عراقي يقع في محافظة واسط في مدينة الكوت على نهر دجلة ويعد السد من أطول سدود العراق حيث يـتألف من 56 بوابة بني السد على ايدي أبناء المحافظة بأشراف البريطانيين عام1938 وتعتبر من السدود المهمة في العراق لما لها تأثير في خزن المياه ويمكن الاستفادة منها في توليدالطاقة الكهربائية ولكن خوفا على قدامتها لا تستخدم لهذا الغرض ,تم قصفها بصاروخ من قبل أحد الطيارين الأمريكان عام 1991 لكنها بقيت صامدة ولم يتأثر منها الا جزء بسيط جدا وتم ترميمها من قبل الشركات العراقية. تعتبر سدة الكوت من أهم منشأت الري على نهر دجلة حيث تتحكم بتوزيعات المياه بين محافظات واسط وميسان وذي قار، وتؤمن ارواء مشاريع على نهر الغراف، ومشروع ري الدجيلة ومشاريع الدلمج والجهاد والبتاروبإنشاء السدة وناظم الغراف امكن تأمين المياه لارواء ما يقارب مليون وربع مليون دونم من الاراضي الصالحة للزراعة والاستفادة من المشروع في تامين المياه لارواء اراضي مشروع الدجيلة البالغة مساحته الكلية (396) الف دونم والذي انجز عام 1940 ومشروع الدلمج البالغة مساحته (400) الف دونم باجزائه الثلاثة (الحوار والحسينية والمزاك) تتكون سدة الكوت البالغ طولها 550م من (56) فتحة كل منها ذات باب عمودية ابعادها 6.00 ×6.50 م تشغل يدويا وكهربائياالتصريف التصميمي للسدة 6000م3/ثا وذلك بمنسوب 16.75 م فوق سطح البحر قبل تعلية الأبواب ،إلا أن هذا المنسوب قد تم تطويره إلى 18.50 فوق سطح البحر وذلك بتعلية الأبواب بمقدار 1.20 م ليكون ارتفاعها 6.50 م فوق منسوب عتبة المقدم البالغ (12.00م) وفي المؤخر 8.75م هذا ويبلغ المنسوب التشغيلي للسدة حاليا 18.00 م فوق سطح البحر 0

سدة الكوت واسط
سدة الكوت , صورة سدة الكوت في  محافظة واسط 

ويبلغ طول الأرضية 24.70 مترا في مقدم السدة و57.80 في مؤخرها 0وفي السدة دعامتان في مؤخرها تقسم ارضيتها إلى ثلاثة اجزاء.

تحتوي السدة على هويس ملاحة طوله 80 م وبعرض 16.50م ولا يوجد فيها سلم للاسماك

من ويكيبيديا

هطول أمطار غزيرة في واسط

تقرير: هطول أمطار غزيرة في واسط يولد ارتياحاً بين الفلاحين وسكان المدن نصيبهم الضجر  شهدت محافظة واسط،، هطول كميات كبيرة من الامطار غطت عموم مناطق المحافظة واستمرت ساعات عدة،وتُمثل أمطار أول غيث تشهده المحافظة هذا العام.وولد هذا الغيث ارتياحاًكبيراً بين الاوساط الفلاحية بسبب حاجة الزراعة للسقي هذه الايام، لكن أمطار الكوت بقدرما كانت مصدر خير للفلاحين فأنها أصبت سكان المدن بالضجر والملل خاصة سكان الاحياء غيرالمخدومة بشبكات المجاري.ويقول الفلاح مزعل كزار، من ناحية جصان( للوكالة الاخبارية للانباء): إن الامطار التي تساقطت، اليوم الاثنين، مثلت بشارة خير لموسم الزراعة الشتوية، فبعدأن قمت بعملية البذار واتمام متطلبات الزراعة الاخرى أصبت بخيبة أمل كبيرة نتيجة لشحة المياه.  وأضاف أن الرية الاولى لأي محصول زراعي تعد مهمة، لكنها على قدر كبير من الاهمية بالنسبة للحنطة والشعير فعليها يتوقف عامل نمو المحصولين لذلكتجد الفلاحين أكثر فرحاً بالأمطار خاصة ممن اكملوا عملية البذار ولم يطلقون الرية الاولى للمحصول، مشيراً الى أن الامطار تأخرت هذا العام ونزولها في هذاالوقت مفيد جدا للمحاصيل الزراعية.  ويؤكد زميله أبو هيبة أن السنوات الاخيرة شهدت زحفاً صحراوياً كبيراً التهم آلاف الدونمات منالاراضي الزراعية مع غياب الحلول العملية لهذه الظاهرة التي يعود سببها الرئيس لشحة المياهفي حوضي دجلة والفرات مع شحة الامطارايضا، لذلك أصبح نزول بمثابة ” الحلم” بالنسبة للفلاحين ليس في واسط، بل في عموم مناطق البلاد.  وأضاف في حديثه (للوكالة الاخبارية للانباء) أنا سعيد بنزول المطر الذي تزامن مع حاجة الارض المزروعةبالحنطة والشعير للسقي، فكان المطر يكفي لسقييها وهو سبب سعادتي خاصة بعد أن اصبت بنكبةفي الموسم الماضي جراء تراجع الانتاج في مزرعتي لشحة المطر ومياه السقي. ويؤكد مستشار محافظ واسط لشؤون الزراعة والموارد المائية سلام مزعل أن هطول الامطار كان غايةفي الاهمية بالنسبة للأوساط الفلاحية والزراعية خاصةفي المناطق الحدودية من محافظة واسط ( قضاء بدرة وناحيتي جصان وزرباطية ) وكذلك في مناطقحوض نهر الغراف الى الجنوب والجنوب الشرقي من المحافظةكونها تشهد شحة كبيرة في المياه أدت الى تراجع المساحات المزروعة هذا العام وسببت هجرة فلاحية منها.  وأضاف(للوكالة الاخبارية للانباء):أن الرية الاولى مهمة للحنطة والشعير والامطار التي شهدتها المحافظةكانت كافية عن هذه الرية وبالتالي فقد انتفت الحاجةللسقي في بعض المناطق التي شهدت هطول أمطار غزيرة .  وأكد: أن اللجنة الزراعية في المحافظة وضعت خطة دقيقة لتنظيم عملية السقي بين الفلاحين بالاعتماد علىالمناورة بين المناطق وتقسيم المحافظةالى منطقتين شمال الكوت وجنوبها لضمان عملية السقي.  من جانبه يؤكد المواطن علي طاهر، من سكنة حي الهورة بمدينة الكوت، أن الامطار سببت الضجر والملل للسكان كون المنطقة تشهد أعمالحفريات لشبكات الماء والمجاري وتأهيل الشوارع ، الامر الذي أضر بالسكان من خلال تقييد الحركة.  وأضاف(للوكالة الاخبارية للأنباء)على خلاف منطقتنا فبعض الاحياء التي أكتمل تطويرها سابقا ونفذت فيهاشبكات الصرف الصحي ومياه الامطار ربماكانت فرحة بنزول المطر الذي غسل الاشجار والشوارع معاً ولم يخلف مسطحات ومستنقعات وبرك ماء.  ويقول التلميذ، باقر جعفر إن الوصول الى المدرسة كان صعبا جراء هطول المطر واغلاق الشوارع جراء ذلك،مطالبا الحكومة المحلية بتفعيل عمل الشركاتفي المشاريع الموكلة لها لإنجاز بأسرع وقت ممكن وبالتالي الخلاص من تداعيات الامطار وما تخلفه منأطيان في الشوارع .